التجول دون قلق

تفادي وقوع الحوادث

 

لا تجعلنا الإضاءة البيضاء نشعر بأمان أكثر فقط - ولكنها يمكن أن تقلل بالفعل من احتمالية وقوع حوادث السيارات. يثبت البحث الجديد أن الإضاءة البيضاء تساعد المارة أيضًا، حيث يكونون أقل عرضة للتعثر فوق العقبات أو فوق طرق المشاة غير المتساوية.

نظرة علمية على الإضاءة البيضاء

 

تحقق مركز أبحاث الإضاءة في تروي، نيويورك مما إذا كانت الإضاءة البيضاء تحسن الرؤية المحيطية للسائقين. حيث تم وضع لوحة خاصة بجانب امتداد الطريق تحاكي الحركة المتجهة نحو الطريق والحركة المتجهة بعيدًا عن الطريق. وخضع 13 شخصًا لسلسلة من الاختبارات خلال النهار، ثم أثناء الليل في الطريق المضاء بمصابيح CosmoWhite ومصابيح الصوديوم الصفراء.

 

كان مجموع التجارب التي أجريت 686 تجربة منفصلة باستخدام اللوحة التي تتحرك في أنماط عشوائية. فعندما تحركت اللوحة بعيدًا عن الطريق، قام السائقون بزيادة السرعة. وعندما تحركت اللوحة نحو الطريق، قام السائقون باستخدام الفرامل.

البحث الكاشف

 

أظهرت النتائج وجود فوارق إحصائية كبيرة بين المدة الزمنية للاستجابة في الإضاءة البيضاء والمدة الزمنية للاستجابة في الإضاءة الصفراء بالنسبة للفرملة والتسارع. في الحالتين، تكون المدة الزمنية للاستجابة في الإضاءة البيضاء أقل، مما يدل على أن السائقين يستطيعون رؤية الأشياء الموجودة على جانب الطريق بصورة أسرع في الإضاءة البيضاء.

السبب العلمي وراء القصة

 

لكي ترى كائنًا ما، يتعين وجود اختلاف معين (بما يعني تباين) بين الإنارة الخاصة بالكائن والإنارة الخاصة بخلفيته. حد اكتشاف التباين هو الحد الأدنى للاختلاف المطلوب للعين البشرية لكي تلاحظ الكائن دون الحاجة إلى إدراك الألوان أو التفاصيل.

 

حد التباين المنخفض يعني سهولة اكتشاف كائن ما. توضح الاختبارات أن الإضاءة البيضاء تسمح بحد منخفض للإنارة عن الإضاءة الصفراء، خاصةً في مستويات الإضاءة المنخفضة. مما يعني سهولة رؤية الأشخاص أو الأشياء الأخرى في الإضاءة البيضاء. ونتيجة لذلك، يساهم حد الإنارة المنخفض للإضاءة البيضاء في زيادة درجة سلامة السائقين ومستخدمي الطرق الآخرين.

You are now visiting our Global professional lighting website, visit your local website by going to the USA website